الشرطة تعتقل لاجئَين سوريين

الشرطة تعتقل لاجئَين سوريين

ألقت السلطات  الألمانية الثلاثاء القبض على لاجئين سوريين يشتبه في إنتمائهما لجبهة النصرة وذلك في ولاية برلين و ساكسونيا-أنهالت.

وصرح مكتب المدعي العام إن أحد المشتبه بهما كان قياديا في النصرة وانتقل منتصف 2013 للالتحاق بـ”داعش”. وقامت الشرطة بتفتيش شقتي السوريين، وفق ما أعلن مكتب المدعي العام في كارلسروه الثلاثاء .

وقال بيان للمكتب  أن المشتبه به الأول عبد الملك أ. البالغ من العمر 30 عاماً كان شارك عام 2012 كقائد في محاصرة حقول الغاز في مدينة الطبقة السورية والاستيلاء عليها ،كما قام عام 2013 بذبح قناصين تابعين لجيش النظام السوري كي يفرض بذلك سلطة الجماعة في المنطقة، ووفق معلومات المكتب التحق المشتبه به منتصف عام 2013 بتنظيم “داعش” في مدينته دير الزور، وعهد إليه التنظيم فيما بعد بمسؤولية إدارة سد الفرات.

من جانب آخر أفاد مكتب التحقيقات الجنائية أن السلطات ألقت القبض على المشتبه به في شقته بمدينة ماغديبورغ من دون إبداء أي مقاومة.

أما المشتبه به الثاني موسى هـ.أ. فيبلغ الـ23 من العمر وقاتل في صفوف جبهة النصرة هو الآخر.

إيد بإيد _رويترز

مقالات ذات صله

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: