جنيف على موعد جديد مع محادثات السلام السورية

جنيف على موعد جديد مع محادثات السلام السورية

إيد بإيد _ أ ف ب

أعلن مكتب المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا امس أنه من المقرراستئناف محادثات السلام السورية الأسبوع المقبل في جنيف.

وقال مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا أمس أن محادثات السلام بين الحكومة السورية والمعارضة في جنيف ستستكمل في 16 مايو أيار الجاري.

وعبر دي ميستورا في بيان عن أمله في التطبيق الكامل للاتفاق الذي توصلت إليه روسيا وإيران وتركيا في آستانة الأسبوع الماضي بإنشاء مناطق “لخفض التصعيد” في سوريا “مما سيؤدي إلى خفض كبير لتصعيد العنف ويساعد في تهيئة مناخ يفيد المحادثات السياسية السورية- السورية في جنيف.”

في غضون ذلك وفي أول عملية إجلاء من العاصمة السورية خرج أمس (الثامن من أيار/ مايو 2017) أكثر من ألف شخص، بينهم 568 مقاتلا معارضا بالإضافة إلى أفراد من عائلاتهم في إطار الدفعة الأولى من عملية إجلاء السكان من حي برزة الدمشقي، وفق ما نقل التلفزيون السوري الرسمي عن محافظ دمشق.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن حافلات أقلت المقاتلين وعائلاتهم ومدنيين راغبين في الخروج في طريقها إلى محافظة ادلب (شمال غرب)، التي يسيطر عليها تحالف فصائل إسلامية. ومن المقرر استكمال عملية الإجلاء “على مدى خمسة أيام” على أن “تبدأ تسوية أوضاع الراغبين في البقاء في الحي، بحسب الإعلام الرسمي.

وتأتي عملية الإجلاء في إطار اتفاق تم التوصل إليه بين الحكومة السورية وأعيان في حي برزة، يقضي بخروج الراغبين من مقاتلي الفصائل المعارضة والمدنيين من الحي، وفق ما ذكر مصدر عسكري لفرانس برس الأحد. وشاهد مصور لفرانس برس في حي برزة مقاتلين يحملون سلاحهم الخفيف ونساء وأطفالا يقفون بالقرب من حقائبهم وأكياسهم بانتظار الصعود إلى الحافلات.

وتزامنت عملية بدء إجلاء السكان مع إعلان واشنطن أنها تدرس بعناية اقتراح إقامة مناطق “تخفيف التصعيد” الذي نصت عليه مذكرة أستانا، وذلك قبل يومين من لقاء مرتقب بين وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون ونظيره الروسي سيرغي لافروف في واشنطن.

مقالات ذات صله

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: